ثمة عيد ينتظرك أن تطفئ شموعه..!

7840754312_9a5b1a8745_z

قبل أيام كنت مع أحد الأصدقاء وكنا في منتصف حديث نلوكه سوية..

فتوقفت عن الكلام وأطرقت بعيدًا..

فقال لي:

ما بالك؟… لا تقل لي إن هذه المسألة حرام على الإطلاق.. ففيها إختلاف..!!

فأدرت وجهي إليه وقلت له:

يا عزيزي.. كلانا نعمل في المجال الصحي..

فهب أن مريضًا وقف بين يديك يسألك عن علاجٍ جديد صدر حديثًا..

فرحت تبحث عما قالوا عنه في المواقع المعتمدة وهيئات الغذاء والدواء العالمية..

فوجدت أن غالبيتهم العظمى مجمعون أن هذا الدواء ضار لا نفع منه..

وأن ثمة أعراضًا جانبية له متعددة وخطيرة..

ثم وفي أثناء بحثك وجدت واحدًا من الأطباء أو اثنان قد نفوا ذلك..

وأن لا بأس للمريض بأن يتناوله فمنفعته قليلة ولكنه ليس ضارًا..

والآن بين يديك هذه الآراء..

فبماذا ستجيب مريضك الواقف بين يديك..؟

بالتأكيد ستقول له ما قرأت وتعرض له كلا الأمرين..

وبزعمك ماذا تظن أنه سيختار..؟

قال بلا شعور.. بالتأكيد لن يستخدمه..

فقلت ممتاز .. هذا إذن في صحة الأبدان.. فما بالك بصحة العقيدة والدين..؟

إن هذا الدواء الذي ستتجرعه لا شيء مقارنة بتلك المسألة التي ذهبت تتلمس بها الإختلاف في حين أن علماء الأمة مجمعون عليها..

أطرق ببصره إلى أسفل وكأن الحجة قد وصلت إلى منافذ قلبه..

،،،

،،

،

لا زلت أذكر قبل سنين حينما كنا نسمع أو نشاهد بعض المحتفلين بأعياد الميلاد كيف هي نظرة المجتمع لهم..

كان الاشمئزاز واضحًا جليًا.. وأن هذه من عادات النصارى التي تلقفها بعض الجاهلين..!

ثم شيئًا فشيئًا أصبحت هناك شموع تشعل في الأبواب الخلفية والغرف الجانبية بعيدًا عن مرأى ومشهد أولياء البيت..

والآن تقابل أحدهم في الطريق فتجده زامًا شفتيه منتفخة أوداجه ولا يكلمك إلا بروح ثقيلة..

وحينما تتلمس الأمر..

يعاتبك أنك لم تتذكره في يوم ميلاده ولو بتهنئه..!!

فيهمس المنطق بأذنه:

أيها الغِرّ أتحتفل بدنو أجلك..؟!!

،،،

،،

،

e850ed1f71f2c3ed91c86c0886bee524

ثم أرجع البصر وتعال معي لننظر..

هل سمعت ولو مرة في حياتك أن أحدًا من النصارى قد ذبح شيئًا من بهيمة الأنعام  فيما يوافق العاشر من ذي الحجة..!!

أو أنه قام بإخراج صنفًا من صنوف الطعام فجر ما يوافق الأول من شوال..!!؟

أو أنه تلمس شهر رمضان وصامه بنية تلمس الصحة وإخراج السموم..!؟

وعلى الرغم من أن هذه الشرائع فيها من الخير العظيم في إطعام الفقير وتلمس حاجة المسكين..

ولكنها بنظرهم أصول عقدية في الإسلام ينأون بأنفسهم عنها..

إذن لماذا نعطي الدنية في ديننا..؟

وهم الضالون المحرفون ونحن من اُرتضي لنا الدين إسلامًا..

لماذا نصرّ على تطبيق قاعدة رائد علم الإجتماع: ابن خلدون..

في أن المغلوب مولع بتقليد الغالب..

أو حتى في أمور ابتداعهم الدينية..؟

،،،

،،

،

اقرأ هذه السطور بروية.. ثم ابحث بنفسك عن ما قاله عشر علماء..

وبعدها توقف.. وحدث نفسك..

هل بعد ذلك إن فعلت هذا العمل سيقربني إلى الجنة قيد أنملة..؟

فافعله ولا تأبه بكل ما قلت..

أم أنه سيستدرجك إلى التعثر على الصراط المستقيم..؟

فابتعد عنه إذن ولا تداهن أو تجامل أحدًا على حساب عقيدتك..!!

كن شجاعًا.. وأخمد شمعتها الأخيرة ..

،،،

،،

،

 أضع بين يديك تأصيل للمسألة بطريقة الشيخ المغامسي الفذة

،

candle-smoke-r

وأخيرًا..

سُئل حذيفة بن اليمان ـ رضي الله عنه ـ :
متى يعلم المرء أنه فتن ؟؟؟
قال : إن كان ما يراه بالأمس حراما ً…

أصبح اليوم حلالاً فليعلم أنه فُتن .

468 ad

5 تعليق

  1. الله المستعان :””
    قرأت مرة أن ابن باز كان دائمًا يردد: اللهم اقبضنا إليك غير مفتونين.

    جزاك الله خيرًا، وثبتك.

  2. بارك الله فيك على تدوينة قيمة، لكن البيّـن من كلام الشيخ صالح المغامسي أن مقصوده بعيد الميلاد ما يعرف بـ”الكريسمس” وهو احتفال النصارى بميلاد عيسى عليه السلام كما وضح الشيخ في المقطع الأول، وليس أعياد الميلاد الشخصية التي تدور حولها تدوينتك الممتعة.

  3. مقالة رائعة وجميلة

    جزاك الله خيراً

  4. جمييل جدا شكرا لتدوينتك النافعه وانا متضايقه جداً من الأمر وليتك وضعت مقاطع عن اعياد الميلاد التي تحدثت عنها لا عن الاعياد الاخرى !

  5. اه والله ,, تسلم ايدك

شرفني بتعليقك

:alien: :angel: :angry: :blink: :blush: :cheerful: :cool: :cwy: :devil: :dizzy: :ermm: :face: :getlost: :biggrin: :happy: :heart: :kissing: :lol: :ninja: :pinch: :pouty: :sad: :shocked: :sick: :sideways: :silly: :sleeping: :smile: :tongue: :unsure: :w00t: :wassat: :whistle: :wink: :wub: