وللدكتور عدنان عظيم الإمتنان !

في شهر نوفمبر الماضي كنت أعمل لشهر كامل في قسم العظام

كان القسم استثنائياً من نوعه وله أجواءه الخاصة !

بدأت الأيام الأولى مملة بعض الشيء

فأنا الطبيب السعودي الوحيد بينهم :biggrin:

فرئيس القسم لبناني واثنين من الأطباء من بلاد الشام

وآخر أردني وثاني من الجزائر !

ثم هناك مجموعة من مصر وأخرى من الهند وباكستان !

كانت اجتماعاتهم الصباحية سريعة ومثيرة

فهم قليلي الكلام كثيري الفعل :angel:

مضت الأيام مملة و تشابه بعضها وأنا عيني على نهاية الشهر

أريده أن ينتهي لأرحل للقسم الذي يليه ..

حتى وقعت عيني على دكتور من ملامحه الخارجية وابتسامته اللطيفة

ترتاح له روحك كما يرتاح من وجد ضالته بعد طول فقد !

حتى أنك لتشعر أنه يعرفك وتعرفه منذ مدة طويلة !

دخلت معه وبدأت أمشي بجانبه وأدخل معه على المرضى

لأجد تعامل وأخلاق لم أرها من قبل !!

وكأن أمام عيني كتاب خلق المسلم لكنه يمشي على الأرض

فلديه ابتسامة بشوشة ويعامل المرضى وكأنه أمُ لهم :heart:

والأعجب من ذلك أنه يحمل بين جنبيه روحاً لذيذة ولطيفة

وعنده حلم وصبر لم أرهما يتجسدان في أحدٍ ممن يلبسون المعاطف البيضاء قط :cool:

كل هذا الكلام وهذه الاستنتاجات لم تأتي من فراغ

فلقد حصلت أمام عيني مواقف جعلتني

أهيم إعجاباً بهذا الرجل الخلوق :heart:

ويكفي أنه شاميّ من بلاد شيخي علي الطنطاوي ! :heart:

،

1

 مكانته العلمية والوظيفية كبيرة

فهو يعتبر أحد الإستشاريين الأربعة المتواجدين في القسم

ومن يعمل في قسم العظام عادة ينصبغ بالحدة وصلابة الرأي

وتجده سرعان ما يشتاظ غضباً لأدنى سبب

ولعل التعامل مع نسيج صلب كالعظام جعلهم كذلك :wink:

ناهيك عن ضغط العمل بين الطوارئ وغرف العمليات وأجنحة القسم

كل ذلك يشكل ضغطاً نفسياً وعملياً بصورة تضيق لها الأنفس !

فبالله عليكم من أين تأتي الأخلاق بعد ذلك ؟

والجواب بكل بساطة أنه كان انموذجاً حياً لأخلاق الكبار والكبار فقط  :heart:

،

2

في أحد الأيام حدثت مشادة كلامية في أحد ممرات القسم

بين مرافق أحد المرضى وأحد الأطباء المقيمين

المعروف عنهم بسرعة غضبهم وسرعة تكدر مزاجهم !

وكنت أقف بجانب الدكتور عدنان نكتب في ملف أحد المرضى

فتنبه أن الأمر بدأ يخرج إلى منحنى قد يصعب الرجوع منه

فتقدم ومسك مرافق المريض وابتعد معه بعيداً عن الطبيب

ثم كلمه بهدوء تام

واستطاع بكل أريحية أن يستحوذ على غضبه ويهدأ من عصبيته !

وكأنه قد أعطاه عقاراً قلب حاله رأساً على عقب ..

بأسلوب لا يتقنه إلا فئة نادرة من الناس المتحلين بأخلاق العظماء :heart:

،

3

حضرت معه يومين كاملين في عيادة العظام الخارجية

والمرضى يتوافدون عليه واحداً تلو الآخر

حتى في يوم واحد دخل علينا قرابة الخمسين مريضاً

فلا تجد إلا معاملة كأرقى ما تكون المعاملات الإنسانية

كانت كلماته في غاية اللطف وكأن الحاجة له

على الرغم من فضاضة الكثير منهم في الكلمات وردات الفعل !

والذي شدني أكثر أن بعض المرضى قد شاركوني في إعجابي به

فإحداهن قد قدمت بابنتها والذي كان الدكتور عدنان قد عمل لها عملية

وعمرها أربعين يوماً فقط

فتقول له أمها : أنت بمثابة أبوها !

وعمرها الآن 6 سنوات ..

وآخر قد قدم بابنته والتي تبلغ من العمر شهرين

يطلب من الدكتور عدنان أن يربط وركيها

لإنه قد عمل نفس الآلية لأختها

التي جاءت معه وهي الآن في سن المدرسة !

،

4

وذات يوم كان لدينا مريض في قسم كبار الشخصيات

مُتعب جداً وصاحب مزاجية غريبة

يقترب كونها إحدى العلل النفسية

دخلنا عليه نحن أربعة دكاترة

لنعمل لقدمه غياراً ونفك دبابيس جرحه

فتقدم أحد الدكاترة ليبعد الضماد عن رجله

فنهره المريض وطلب منه أن يصبر ولا يستعجل

فما كان من الطبيب إلا أن ترك ما بيده

وقال له هذه رجلك وأنت حر فيها

ثم غادر الغرفة

انزعج المريض وقال مخاطباً الدكتور عدنان :

خلاص أنا بطلع على مسؤوليتي ولا تسون لي شيء:sick:

فهدأه بدوره الدكتور عدنان بكل لطف وبدأ يفك دبابيسه

وقد كان المريض متخوف منها بشكل عجيب جداً

لدرجة أنه أمسك بيد زوجته وهو يئن ومستعد لأن يصرخ بأعلى صوته إن أحس بأدنى ألم!

انتهى منها الدكتور بكل خفة وكأنه ينتزع شعره من عجين ..

،

5

كان غفر الله له يعاملني كأنني أحد الإستشاريين معه

فحينما نمشي في الممرات

كان يمشي بجانبي ولم يجعلني خلفه ابداً

وفي العيادة الخارجية كان يأخذ رأيي في الخطة العلاجية

ويسألني عن التشخيص وافحص المرضى قبله

والعجيب ذات مرة سألني سؤالاً يريد إجابته

ولم يرد استعراض عضلات علمه وخبرته

فقال لي :

دكتور هل تعرف الفرق بين الانفلونزا والحساسية ؟

لإنه كان يعاني من حساسية في صدره وقد انزعج كثيراً منها ،،،

،

6

وسألته ذات مرة عن رأيه في تخصص العظام

وقد اعتدت كثيراً من أطباء في مختلف التخصصات

تعصبهم لقسمهم بشكل يثير الاشمئزاز والحنق !

فأخبرني أنه قسم جيد ثم عقب قائلاً :

صحيح أنني أعمل عمليات شتى وأصلح كسور متعددة

لكني لست قادراً على معالجة الحالات القريبة مني

وخاصة الأمراض التي يصاب بها الأبوين في كبرهما

فما أجمل أن يكون تخصصك جزء من رد الدين لهما

فالباطنة برأيي أفضل إن كانت رغبتك

،

7

أصبحت في الأيام الأخيرة ألازمه كظله أينما ذهب

فمن غرف القسم إلى العناية المركزة إلى غرف كبار الشخصيات

وحتى العيادات الخارجية

وفي آخر يوم

أهديت له هدية بسيطة لتكون ذكرى باقية

وتعبيراً عن امتنان وشكر ..

،

الأخلاق هي لغة الكبار

وهي الرسالة التي يجب أن يحملها كل مسلم أيّ كان موقعه !

عصام

مدونة جزيرة الكنز

468 ad

10 تعليق

  1. شكرا دكتور عصام على هذا الموضوع الشيق/

    اخوك

    ياسر

  2. ما تعلمته من الدكتور عدنان في مدرسة الأخلاق اعظم مما تعلمته منه في مدرسة الطب :heart:
    اكيد الأيام بصحبته كانت جميلة و حافلة بالدروس
    الله يجزاه خير و موفق عصام

  3. يا سيدي نحن الارادنة (أهل الاردن) جزء من بلاد الشام التي تمتد الى ما بعد تبوك

  4. امثال هالدكتور قليل
    المشكلة ياصديقي انه لايفرق بالعمل بين المجد والمتهاون لدينا

  5. انا حاليا ب كورس العظااام
    مبسوط فيه لكنه مش المفضل عندي … :blink:

    مشكلة العظااام انها تعتمد على ال anatomy :sad: بدرجة كبيييرة جدا تفوق ال 90 % :shocked: وهي المادة اللي كرهتها من بداية دراستي للطب ….

  6. ذكرني هاد الدكتور ب احد الدكاترة اللي درسوني في قسم الجرااحة ..

    كان دكتور مسيحي ..
    لكن لا ابااالغ ان قلت ان لديه اخلاق المسلمييين اكتر من الدكاترة المسلمين زملاءه

    محبووب ومتوااضع جدا جدا حتى اني احياانا كنت احزن لانه مسيحي

  7. قليل من الأطباء الكبار لهم هذه الأخلاق العظيمة, لأن العمل الكثير لساعات طويلة والمجهود بيجعل الانسان عصبي, جزاه الله خيرا على سعة صدره

  8. يا شيخ حمستني اخلص السنوات الي عندي علشان ادخل المستشفى واشوف امثاله واعيش الوضع انتظر المزيد من حياة الطبيب المقيم

  9. دكتور عصام ، التهمت مقالتك عن الدكتور عدنان التهاما، و الله انتمى ان التقي
    بدكتور مثله حين ازور المستشفى -لا قدر الله- وفقكما الله تعالى

  10. أبضااااااااااااي دكتور عدنان :w00t:

    والله وكفوو ووووووووووووو :heart:

شرفني بتعليقك

:alien: :angel: :angry: :blink: :blush: :cheerful: :cool: :cwy: :devil: :dizzy: :ermm: :face: :getlost: :biggrin: :happy: :heart: :kissing: :lol: :ninja: :pinch: :pouty: :sad: :shocked: :sick: :sideways: :silly: :sleeping: :smile: :tongue: :unsure: :w00t: :wassat: :whistle: :wink: :wub: